تعرف على أهم السموم القاتلة التي تستخدم في شفاء مرضى السرطان

استعمل الأطباء قديما مجموعة من العقاقير لعلاج المرضى من الأمراض الخطيرة والمعدية، والغريب أنهم لجأوا إلى استخدام بعض المواد السامة لعلاج مرضاهم، وبالرغم من التقدم الطبي في وقتنا الحاضر إلا أن الباحثون مازالوا يستخدمون هذه المواد السامة في تحضير الأدوية والعقاقير بنسبة ضئيلة لا تسبب أى ضرر على صحة الإنسان، وفي هذا المقال نقدم إليكم أهم المواد السامة المستخدمة في علاج المرضى.

أهم المواد السامة المستخدمة في علاج المرضى

اولا : الإشعاع

الإشعاع
الإشعاع

تعتبر الأشعة أحدي المواد الخطيرة والتي تسبب أثار سلبية على الإنسان، كما أنها تسبب القتل في بعض الأحيان في حال استخدام جرعات عالية منها، لجأ الأطباء إلى إستخدام الأشعة السينية أو أشعة جاما أو بعض المواد المشعة الخطيرة كعلاج ضروري لأمراض السرطان الخطيرة.

حيث تعمل هذه الأشعة على تقليص الخلايا السرطانية والقضاء عليها تماما في بعض الأحيان، وبالرغم من أهميتها في التخلص من الأورام السرطانية إلا أنها تتسبب في نقص المناعة لدى المرضى كما أنها تتسبب لهم في ظهور بعض الأمراض الجلدية هذا إلى جانب احتمال تأثيرها على الخلايا السليمة.

ثانيا : سموم الثعابين

سموم الثعابين
سموم الثعابين

تمتلك كثير من الحيوانات أجهزة دفاعية لحماية نفسها من أى خطر يهددها، وأهم هذه الوسائل الدفاعية هي السموم حيث نجد كثير من الحيوانات والزواحف والأسماك والحشرات وكذلك النباتات تنتج سموم خطيرة بدرجات مختلفة.

وتعتبر الثعابين من أخطر الزواحف التي تنتج سموم قادرة على قتل الإنسان خلال لحظات قليلة، وبالرغم من خطورتها فقد تمكن الأطباء من استخدام سموم الثعابين في علاج بعض الأمراض الخطيرة والمزمنة مثل داء السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى وغيرها من الأمراض.

ثالثا : نبات قفاز الثعلب

نبات قفاز الثعلب
نبات قفاز الثعلب

يعتبر نبات قفاز الثعلب إحدى النباتات السامة، والغريب أن هذا النبات يحتوي على كمية كبيرة من السموم وبالرغم من ذلك يدخل هذا النبات في صناعة أهم العقاقير في العالم وأطلق العلماء عليها اسم الديجوكسين، وينصح بعض الأطباء بتناول مرضي القلب لهذا العقار وبالرغم من فعاليته في علاج مشاكل القلب إلا أنه يسبب الكثير من الأعراض الجانبية مثل الصداع والتقيؤ والإسهال والإكتئاب والخمول وعدم انتظام ضربات القلب والهلوسة في بعض الأحيان.

الاكثر قراءة الان   شاب أمريكي يعيش لمدة 555 يوما بدون قلب

رابعا : شجرة الطقسوس

شجرة الطقسوس
شجرة الطقسوس

يستخدم الأطباء بذور وأوراق شجرة الطقسوس للقضاء على الأورام السرطانية حيث أنها تعمل على منع انقسام الخلايا السرطانية وبهذا تقضي تماما على هذه الأورام الخبيثة خلال فترة وجيزة، ويمكن لهذه السموم المستخرجة من شجرة الطقسوس تحقيق الشفاء من سرطان الرئة وسرطان الثدي، كما أثبتت الدراسات الحديثة إمكانية استخدام هذه السموم لتوسيع الشرايين التاجية بالقلب حيث يمكن إضافة نسبة معينة من هذا السم لمنع حدوث ضيق بالشرايين مرة أخري.

خامسا : الزرنيخ

الزرنيخ
الزرنيخ

الزرنيخ أحدي المواد السامة والتي يحذر الإنسان من استخدامها حيث أنها أحدي المواد الضارة على صحة الإنسان والتي تسبب له كثير من المشاكل الصحية، وبالرغم من ذلك يمكن استخدام الزرنيخ في الطب، وتمكن الأطباء من الاستفادة من هذه المادة السامة في علاج اللوكيميا الحادة وهي أحدي حالات السرطان النادرة كما أنه استخدم قديما في علاج الزهري.


أضف تعليق

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!