غرائب وعجائب

10حقائق سخيفة ولكنها صحيحة تمامًا

أشهر حوادث الملاعب في العالم

عادة ما تشهد الملاعب على إنجازات اللاعبين والرياضيين، وتمكن أشهر الرياضيين في العالم من تحقيق الشهرة والنجاح بين جدران الملاعب، وبالرغم من الشهرة والنجاح الذي تحقق في هذه الملاعب إلا أن بعضها شهد أحداث مؤسفة ومأساوية، تعرف معنا من خلال هذا المقال على أشهر هذه الحوادث المأساوية التي حدثت داخل أشهر الملاعب في العالم.

أشهر الحوادث التي حدثت داخل الملاعب

اولا : حوادث ملعب بالتيمور

حوادث ملعب بالتيمور
حوادث ملعب بالتيمور

شهد الملعب حادثتين غريبتين، الأولى سنة 1964 حيث أدى تدافع الأطفال بين الطوابق السفلى والعليا إلى سقوطهم فوق بعضهم، ومقتل طفل وإصابة 46 بجروح خطيرة، والحادثة الثانية وقعت سنة 1976 عندما اصطدمت طائرة صغيرة بأحد طبقات الملعب العليا، ولم تسجل أي إصابات بشرية جراء وقوع هذا الحادث.

ثانيا :  حادثة الملعب الوطني في فيلادلفيا

وقعت هذه الحادثة الغريبة في الملعب الوطني في فيلادلفيا في عام 1903، والسبب في وقوع هذه الحادثة المشاجرة التي حدثت بين أحدي الفتيات والرجال وهذا ما تسبب في تدافع إعداد كبيرة من المشجعين على بعضهم البعض خلال إحدى المباريات وتسبب ذلك في إصابة 200 شخص ووفاة 12 آخرين، وأطلق على هذا اليوم اسم السبت الأسود.

ثالثا :  حادثة مباراة كرة القدم بجامعة ستانفورد وكاليفورنيا

وقعت هذه الحادثة الغريبة والأولى من نوعها أثناء مباراة كرة القدم بين فريقي جامعة كاليفورنيا وجامعة ستانفورد، وامتنع عدد كبير من الطلاب عن دفع ثمن التذاكر لمشاهدة المباراة، وهذا ما دفعهم إلى الصعود على السقف من أجل مشاهدة المباراة ولم يتمكن السقف من تحمل هذا العدد الهائل من المشجعين، وادي انهيار السقف في عام 1900 إلى مقتل 22 شخص وإصابة 100 آخرين.

رابعا : حريق مدينة برادفورد أثناء الاحتفال بكأس كرة القدم

حريق مدينة برادفورد أثناء الاحتفال بكأس كرة القدم
حريق مدينة برادفورد أثناء الاحتفال بكأس كرة القدم

تمكنت مدينة برادفورد من الحصول على كأس كرة القدم في عام 1985، وحضر جميع اللاعبين والمشجعين من أجل الإحتفال بالحصول على الكأس لأول مرة بعد خمسين عاما من الخسارة المتتالية، وتحول هذا الاحتفال إلى حادثة مأساوية باحتراق الملعب، وأصيب في هذا الحريق الهائل حوالي 265 شخص وتوفي 56 آخرين.

خامسا : حادثة ملعب لوزنيكي

شهد ملعب لوزنيكي حادثة مأساوية نتيجة تدافع المشجعين خلال إحدى المباريات، وصرحت الجهات الحكومية عن عدد ضحايا هذا الحادث حيث بلغ عددهم حوالي 66 متوفي، والغريب في الأمر أن هذا العدد ليس هو العدد الفعلي للضحايا فما هو سبب إخفاء العدد الحقيقي، وقامت الجهات الحكومية بإصدار أوامر بدفن الضحايا داخل مقبرة جماعية، وبعد سقوط الشيوعية كشفت أبعاد هذه القضية بتستر الجهات الحكومية على الحادثة.

سادسا : كوراث ملعب ايبروكس

تشهد بعض ملاعب العالم حوادث التدافع، ويذكر عدم تحمل منصة المشجعين العدد الهائل من الحضور وذلك في عام 1902 وهذا ما أدي إلى وفاة 22 شخص وإصابة 200 آخرين، وشهد عام 1971 حادثة تدافع أخري وأدت إلى وفاة 66 شخص وإصابة 200 آخرين.

سابعا : كارثة ملعب ناسيونال

كارثة ملعب ناسيونال
كارثة ملعب ناسيونال

شهد ملعب ناشيونال مباراة بين فريقي البيرو والأرجنتين، وأثناء المباراة اعترض بعض المشجعين على قرار الحاكم وهذا ما أدي إلى مشاجرة المشجعين مع بعضهم البعض وأدت هذه المشاجرة إلى وفاة 263 شخص.

ثامنا : حادثة ملعب كوراليس بولرينغ

في عام 1980 حضر الكثير من المشجعين من أجل الإستمتاع بمشاهدة مباراة الثيران بملعب كوراليس بولرينغ بالرغم من سوء الأحوال الجوية، وادي ذلك إلى انهيار منصات المشجعين وادي تدافعهم إلى وفاة 222 شخص.

تاسعا : حادثة ملعب هيلزبورو 

شهد ملعب هيلزبورو  في عام 1989 تصفيات نصف النهائي بين فريقي ليفربول ونوتنجهام، وادي التدافع خلال المبارة إلى وفاة 96 شخص من مشجعي فريق ليفربول، وحتي وقتنا هذا لا يمكن البريطانيون نسيان يوم 15 من أبريل من هذا العام.

أشهر الحوادث المأساوية التي حدثت داخل جدران الملاعب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock