إيران تتهم إسرائيل بالتجسس عليها بواسطة السحالي

قامت دولة إيران بتوجيه التهم مؤخرا إلى دولة إسرائيل، وربما تندهش كثيرا عندما تعلم أن إيران اتهمت دولة إسرائيل بإطلاق مجموعة من السحالي عليها من أجل التجسس وذلك وفقا لتصريحات أحد المسؤولين بالجيش الإيراني، حيث أشار إلى محاولة إسرائيل التجسس على إيران من خلال مجموعة من السحالي لكشف مواقع مناجم اليورانيوم في إيران، ولكن هل تعتقد أن هذه الشائعة صحيحة أم ليس لها اي أساس من الصحة، تابعنا لمعرفة الحقيقة.

السحالي
السحالي

شائعات بتجسس إسرائيل على إيران

وما آثار هذه الشائعات هو محاولة بعض الأشخاص المشبوهين دخول دولة إيران وبحوزتهم مجموعة من السحالي ولذلك تم منعهم من السفر باعتبار السحالي من الحيوانات الممنوع اصطحابها على متن الطائرات خلال السفر، وأعلن فيروز آبادي أن السحالي التي عثر عليها رجال الأمن بالمطار هي بمثابة جواسيس من دولة إسرائيل على ايران، وذلك بعد أن تبين أن جلود هذه السحالي تعمل على جذب الموجات الذرية وهذا من شأنه الكشف عن المناطق الذرية الموجودة في دولة إيران بهدف الوصول إلى مناطق مناجم إيران في الجمهورية الإيرانية.

ويبدو أن هذه شائعات سخيفة وليس لها أى أساس من الصحة، حيث تبين أن السحالي لا تصدر موجات ذرية ولا تتمكن من الكشف عن وجود الإشعاعات الذرية في إيران، ولكن أوضح البعض مقصد فيروز آبادي حيث أكد البعض أنه يقصد إشعاعات جاما وهذا النوع من الإشعاعات يصدر خلال عملية تعدين اليورانيوم ومن النظائر المشعة.

السحالي
السحالي

علماء الحيوان يؤكدون عدم استخدام السحالي في التجسس

وأبدى خبير في علم الزواحف ويدعي إيريك بيانكا رأيه في الكلام السخيف الذي ادعته دولة إيران، حيث أنه رفض فكرة أن أجسام الزواحف مثل السحالي تجذب الموجات الذرية كما أنه أضاف أن أجسام السحالي تتكون من البروتينات وهي الكيراتين المقسم إلى نوعان أ و ب، وهذا النوع من البروتينات يشبه تماما البروتينات الموجودة في جسم الإنسان، وكما نعلم أن جسم الإنسان غير قادر على جذب الموجات الذرية كما أنه السحالي لا يمكن أن تكشف عن وجود المناطق المشعة أو تدل على أماكن وجود مناجم اليورانيوم.

الاكثر قراءة الان   شركة امريكية تطلق شمعة معطرة جديدة برائحة حاسوب أبل
السحالي
السحالي

وأشار عالم التطوري بجامعة كاليفورنيا البروفيسور باري سينيرفو إلى أن السحالي من ذوات الدم البارد وهذا ما يجعلها تبحث عن الأماكن الدافئة للاستيطان بها، ولهذا لا يمكن تواجدها داخل مناجم اليورانيوم الباردة، وذكر فيروز آبادي نوع السحالي التي استخدمتها إسرائيل في التجسس على إيران وهي السحالي Chamaeleonidae، وأوضح البروفيسور باري سينيرفو أن هذا النوع من السحالي يعيش على الأشجار والاغصان ولا يمكن أن يترك موطنه من أجل البحث عن مناجم اليورانيوم في إيران.


أضف تعليق

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!