ماذا يحدث

ماذا يحدث إذا ذاب كل الجليد على سطح الأرض؟

توقعات العلماء عن الأرض بعد ذوبان كل الجليد على سطحها

يعتقد العلماء أن النهاية الحتمية للاحتباس الحراري على سطح الأرض هو ذوبان كل الجليد على سطح الأرض هذا إلى جانب ارتفاع مستوى منسوب البحار بمعدل 216 قدم، ولكن هل يمكنك أن تتخيل النتائج المترتبة على ذوبان كل الجليد من المتوقع أن تتغير خريطة العالم تماما وإذا كنت ترغب في معرفة ذلك تابع معنا هذا المقال.

ذوبان الجليد وارتفاع منسوب البحر

كما أوضحنا من قبل أن العلماء يتوقعون أن يرتفع منسوب البحار بمعدل 216 قدم وذلك بعد أن يذوب كل الجليد ويختلط بمياه البحار وهذا هو السبب الرئيسي وراء ارتفاع منسوب مياه البحار، هل تعلم أن الجليد على سطح الأرض يشغل مساحة كبيرة تصل إلى خمسة مليون مكعب، من المؤكد أن ذوبان كل هذا الجليد يحتاج إلى فترة طويلة تستغرق حوالي 5 آلاف عام.

يتوقع العلماء ظهور شواطئ جديدة للقارات هذا إلى جانب ظهور بعض البحار المغلقة التي لم تكن موجودة من قبل، ويواصل الإنسان بث الكربون في الغلاف الجوي وهذا ما يؤكد على احتمال خلو الأرض من الجليد تماما، ومن المتوقع أن تصل الحرارة في ذلك الوقت إلى 80 فهرنهايت بالرغم من أنها في الوقت الحالي تبلغ 58 درجة.

ذوبان الجليد على سطح الأرض
ذوبان الجليد على سطح الأرض

توقعات العلماء المتوقع حدوثها على القارات بعد ذوبان الجليد

اولا : قارة إفريقيا

يتوقع العلماء أن تفقد قارة إفريقيا الكثير من الأرض وذلك لارتفاع منسوب مياه البحر وان تختفي بعض المدن المطلة على البحار، هذا إلى جانب أن هناك بعض المناطق التي تصبح غير مأهولة بالسكان لارتفاع درجة الحرارة وذلك على عكس باقي قارات العالم الأخرى.

ثانيا : قارة آسيا

سينحسر جزء كبير من القارة بالمياه مثل منطقة جبال الهيل بكمبوديا، حيث تصبح هذه المنطقة بالإضافة إلى غيرها محصورة تماما بالمياه كجزيرة، هذا إلى جانب غرق بعض الدول وبهذا لا يصبح لها وجود بسكانها ومن أهمها بنجلاديش.

ثالثا : أوروبا

من المتوقع أن يبتلع البحر المتوسط كثير من البحار الشهيرة بقارة أوربا مثل بحر قزوين والبحر الأسود، هذا إلى غرق أشهر مدن أوروبا في البحر الأدرياتيكي مثل لندن و فينيسيا وهولندا والدنمارك وذلك بعد مرور آلاف السنين.

رابعا : قارة أستراليا

يعيش عدد كبير من السكان الأستراليين على الشريط الساحلي الضيق في استراليا، ومن المتوقع أن يخسر هؤلاء منازلهم بعد أن تغرق في المياه نتيجة تشكيل بحار جديدة لم تكن موجودة من قبل بالرغم من أن أغلب قارة أستراليا صحراء.

ذوبان الجليد على سطح الأرض
ذوبان الجليد على سطح الأرض

خامسا : قارة أمريكا الشمالية

على ما يبدو أن الساحل الأطلسي سيختفي تماما بعد ذوبان الجليد على سطح الأرض، وعلى ما يبدو أن الوادي المركزي في فرانسيسكو سيشهد تحول كبير وذلك من خلال تحوله إلى خليج عملاق.

سادسا : قارة أمريكا الجنوبية

ستختفي تماما عاصمة الأرجنتين وذلك بعد أن يتحول حوض نهر الأمازون ويقع في شمال قارة أمريكا الجنوبية إلى مدخل صغير للمحيط الأطلسي هذا إلى جانب أن حوض نهر الباراجواي في جنوب القارة سيلقى نفس المصير.

سابعا : قارة أنتاركتيكا

أكثر الجليد الموجود في العالم يقع في قارة انتراكتيكا وبالتحديد في الجزء الشرقي منها، وعندما تشاهد الجليد في هذه المنطقة يبدو لك أن الجليد غير قابل للذوبان.

الجدير بالذكر أن الجليد يقل بمعدل 65 مليون طن سنويا وذلك منذ عام 1992 الماضي وهذا يعني أن الجليد قابل للذوبان في قارة انتاركتيكا وربما السبب في ذلك هو احترار المحيط وهذا ما يؤدي إلى انكماش الجليد على القارة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock