الدراسات الحديثة تؤكد اهمية تناول لحم الضأن في حرق الدهون

يقبل الكثيرون على تناول لحم الضأن خلال اجازة عيد الأضحى المبارك، تتميز هذه اللحوم بطعمها الشهي ومذاقها المميز كما يعزف البعض عن تناولها اعتقادا أن هذه النوعية من اللحوم مشبعة بالدهون وضارة بالصحة، تابعنا لمعرفة معلومات تعرفها للمرة الأولى عن لحم الضأن.

كشفت أخصائية التغذية والسمنة والنحافة الدكتورة جيهان الدمرداش عن فوائد تناول لحم الضأن، اوضحت ان تناول لحم الضأن يساعد على حرق دهون البطن والتخلص من السمنة، من المؤكد ان الكثير منا سيندهش عند قراءة هذه السطور، ولكن اكدت الدراسات العلمية الحديثة على أهمية تناول لحم الضأن في حرق الدهون.

لحم الضأن

كبسولات حرق دهون البطن من لحم الضأن

أكدت الدراسات التي قام بها مجموعة من الباحثون الأمريكيون احتواء لحم الضأن على مادة سي ال ايه وهذه المادة لها اهمية كبيرة في تخسيس الجسم وانقاص الوزن، حيث أنها تساعد على حرق الدهون العنيدة المختزنة داخل الجسم، أشار العلماء إلى استخراج هذه المادة من لحم الضأن من أجل الاستفادة منها في العقاقير وادوية التخسيس الناسفة للبطن.

تحذير من الإفراط في تناول لحم الضأن

كما أكدت الدكتورة جيهان الدمرداش من تناول كمية كبيرة يوميا من لحم الضأن وذلك لخطورتها على الصحة حيث إنها تتسبب في زيادة نسبة الكوليسترول في الدم وهذا يعني احتمال التعرض الى الذبحات القلبية كما يفضل عدم تناولها بكثرة خاصة لمرضى السمنة ومرض النقرس، والان تعرف معنا على العناصر الغذائية التي تحتوي عليها لحم الضأن.

القيمة الغذائية للحم الضاني

• يحتوي لحم الضأن على نسبة كبيرة من البروتينات وهذه البروتينات مفيدة جدا لصحة الجسم.

• كما ينصح الأشخاص الذين يعانون من امراض الانيميا وفقر الدم بتناول لحم الضأن حيث ان هذا النوع من اللحم غني بالحديد اللازمة للتخلص من فقر الدم خلال فترة قليلة.

الاكثر قراءة الان   معلومات صادمة تعرفها لأول مرة عن مخاطر السهر طوال الليل

لحم الضأن

• اكدت الدراسات الحديثة على اهمية تناول لحم الضأن حيث انه يحتوي على إحدى المواد المضادة للأكسدة والتي لها قدرة هائلة على محاربة أمراض السرطان ويطلق على هذه المواد اسم السيلينيوم.

• يحارب هذا اللحم أمراض الشيخوخة والتقدم في العمر من خلال احتوائه على فيتامين 3، وهذا الفيتامين إحدى الفيتامينات المفيدة لصحة الجسم.

• يساعد تناول لحوم الضأن على تقوية الجهاز المناعي وتكوين خلايا الدم الحمراء.


أضف تعليق

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!