غرائب وعجائب

تفاصيل قصة “أصحاب الكهف” في تايلاند و”المهمة المستحيلة” تنتهى اليوم

"أصحاب الكهف" في تايلاند

تغطية عن أخبار محاولات إنقاذ 12 طفل ومدربهم الذين فُقِدوا بأحد الكهوف شمال تايلاند منذ يوم السبت 23 يونيه 2018 (15 يوماً حتى الآن)
* هذا المنشور يتم تحديثه أولاً بأول وفقاً للتطورات لذا ينصح بمتابعته من المُهتمين.
* مصادر التغطية مواقع إخبارية عالمية وتايلاندية وصحفيين أجانب بالموقع.
* يوجد فى التعليقات بعض الصور ومقاطع مصورة عن محاولات الإنقاذ.
*تقبلوا إعتذارى عن الأخطاء اللغوية وأخطاء الصياغة فأنا مجرد شخص مهتم بالموضوع ولستُ صحفياً.

– كيف بدأت قصة أصحاب الكهف ؟

تفاصيل قصة أصحاب الكهف في تايلاند والمهمة المستحيلة تنتهى اليوم

فى 23 يونيه 2018 ذهب فريق كرة قدم محلى تايلاندى مكون من 12 طفل يتراوح أعمارهم بين 11 و 16 عام ومدربهم صاحب الـ 25 عاماً فى رحلة ترفيهية إستكشافية بعد إنتهاء تمرينهم إلى أحد الكهوف التى تقع شمال تايلاند يسمى كهف “Tham Luang” إلا أنهم وبعد قطعهم مسافة كبيرة داخل الكهف هطلت الأمطار بشدة وحاصرتهم داخله وحالت دون خروجهم.
بدأت السلطات التايلاندية بعملية البحث عن المفقودين وأستدلوا بدراجاتهم وأحذيتهم التى تركوها فى مدخل الكهف على أنهم بداخله إلا أنهم وجدوا صعوبة شديدة فى دخول الكهف نظراً للمياه التى بداخله، فأستعانوا بالقوات البحرية التايلاندية التى بدأت فى البحث داخل الكهف عن المفقودين لكنهم لم يجدوهم، عرضت بعض الدول تقديم مساعداتها فى عملية البحث منها (مينمار والصين وأستراليا والولايات المتحدة وبريطانيا) أستمرت عمليات البحث أيام بلا نتائج، وفى مساء اليوم التاسع (2 يوليو2018) وعلى بعد 4 كيلو متر تقريباً من مدخل الكهف عثر اثنان من الغواصين البريطانين على المفقودين فى أحد المناطق المرتفعة نسبياً عن الماء داخل الكهف أحياء ولكن فى حالة إعياء وضعف شديدين بسبب الطعام والظروف المحيطة بهم، ولحسن الحظ أن أحد الأطفال كان يستطيع تحدث الإنجليزية مما ساعد الغواصين على التواصل معهم وطمئنتهم وأخبروهم أنهم سيجلبون لهم المساعدة. (مرفق بالتعليقات مقطع مصور للحظات الأولى عند العثور على المفقودين)

 تفريغ لمشهد العثور على أصحاب الكهف :

يُظهر المقطع المُصور المنشور عن لحظة العثور على المفقودين محادثة بين الغواص والأطفال والذى سألهم عن عددهم فأجاب أحدهم أنهم 13 فرد، وسألوه عن اليوم الذى هم فيه فأجابهم بأنه يوم الأثنين وأنهم صمدوا لمدة عشرة أيام تقريباً وأنهم أقوياء، تحدث أحد الأطفال باللغة التايلاندية وقال لزميله: أخبرهم أننا نريد طعام وأننا جائعون ونشعر بالبرودة، وسأله أحدهم إذا ماكانوا سيخرجون اليوم وأبلغهم أن آخرين فى طريقهم إليهم وأنهم الأوائل الذين أتوا، وقال الأطفال أنهم سعداء لرؤيتهم وشكروا الغواصين، وسألوهم عن جنسيتهم فردوا بأنهم بريطانيين فاندهشوا وردوا: أوووووه.

 لماذا لم يتم إنقاذهم حتى الآن ومدى صعوبة ذلك ؟

تفاصيل قصة أصحاب الكهف في تايلاند والمهمة المستحيلة تنتهى اليوم

1- وُجِد المفقودين على بعد 4 كيلو مترات تقريباً من مدخل الكهف وعلى عمق كيلو متر تقريباً من سطح الكهف.
2- الكهف صخرى مُظلِم والطريق بداخله غير منتظم ويتضمن منحدرات ومناطق ضيقة للغاية لا يمكن المرور بها إلا زحفاً.
3- ملأت الكهف مياه الأمطار المحملة بالطمى والطين وبالتالى فإن الرؤية فى المياه منعدمة تماماً.
4- بُعد المسافة بين مدخل الكهف ونقطة وجود الأطفال حيث يستغرق الغواص المحترف والمُدرب والمتخصص فى الغوص داخل الكهوف الضيقة 6 ساعات من مدخل الكهف حتى النقطة العالقين بها (12 ساعة ذهاباً وعودة).
5- عدم قدرة الأطفال على السباحة أو الغطس.
6- وفاة أحد الغواصين المحترفين التابع لفرقة Seal فى القوات البحرية التايلاندية يُدعى “ Saman Kunan” يوم الجمعة (6 يوليو) بعد نفاذ الأكسجين منه وذلك أثناء عودته بعد نقل المساعدات للأطفال.

اعتمدت خطة الإنقاذ على أكثر من محور وهم كالتالى:

1- تقديم المساعدة الطبية للأطفال حيث توجه طبيب وممرضة تابعين للقوات البحرية الأمريكية إلى الأطفال وقاموا بفحصهم وتقديم اللازم لهم طبياً، وجميعهم الآن بحالة طيبة بإستثناء المدرب وطفلين فى حالة من الإرهاق الشديد.
2- تم مد الأطفال بالطعام والمياه النقية والتى تكفيهم حتى مدة 4 أشهر (سيتم الإشارة لاحقاً عن سبب الكمية التى تكفى 4 أشهر)
3- بدأ المتخصصين فى اليوم التالى للعثور على الأطفال ومدربهم فى تعليمهم مبادئ السباحة والغطس.
4- يُوجد مع الأطفال ممرضة و4 جنود محترفين بشكل دائم لتقديم المساعدة لهم.
5- يتم سحب المياه بشكل مستمر من داخل الكهف وحتى يوم الجمعة (6 يوليو) تم سحب 128 مليون لتر من المياه بمعدل 1.5 سم فى الساعة مما أدى إلى تدمير المناطق الزراعية حول الكهف، لكن الأمطار مستمرة.
6- تم إمداد ممر الكهف بأنابيب أكسجين إضافية لتجنب وقوع حادثة أخرى للغواصين.
7- تقوم شركات عديدة بمحاولات للحفر من سطح الكهف رأسياً فى محاولة لفتح ممر يتم سحب الأطفال منه وتم حتى الآن حفر حوالى 100 ممر إلا أن 18 ممر منهم فقط يعتبروا ممرات واعدة وأقصى نقطة حفر وصلوا لها بعمق 400 متر (الأطفال على عمق 1000 متر تقريباً)
8- تم مد خراطيم أكسجين حتى موقع الأطفال وذلك بعد إنخفاض نسبة الأكسجين بالهواء فى النقطة المحاصر بها الأطفال إلى نسبة 15% (النسبة المطلوبة 22%)

– شرح الأربع إحتمالات (الخطرة) لإجلاء الأطفال ومدربهم:

سأقوم بشرح الإحتمالات المُقترحة لإجلاء الأطفال ومدربهم بدأً من الأرجح للأقل إحتمالاً:

1- تعليم الأطفال السباحة والغطس لإجلائهم بطريقة “Buddy Dive” رفيق الغطس.

تفاصيل قصة أصحاب الكهف في تايلاند والمهمة المستحيلة تنتهى اليوم

أعلن فريق الإنقاذ يوم السبت (7 يوليو) أنهم يميلون لإنقاذ الأطفال عن طريق الغطس بمرافقة واحد أو أثنين من الغواصين المُحترفين بعد إرتداء الطفل قناع أكسجين يغطى الوجه كاملاً وحمل الغواص لأنبوبة الأكسجين الموصل بها القناع، لكن يظل هذا الإحتمال محاط بالمخاطر وذلك لطول المسافة حتى مدخل الكهف والمياه الداكنة وانعدام الرؤية ووجود مناطق ضيقة بالكهف يستلزم للمرور منها خلع أنبوبة الأكسجين من على الظهر لتمر أولاً ومن بعدها الغواص، وتغيير أنبوبة الأكسجين أثناء رحلة الإنقاذ وإطعامهم، وإحتمالية فزع الأطفال لعدم تعودهم على الغطس. وعن ذلك قال أحد الغواصين المحترفين أنه لايأمن أن يغطس معه أحد داخل كهف فى مثل هذه الظروف إلا بعد عام من التدريب، ولكن يظل هذا هو الإحتمال الأكثر ترجيحاً بين محاولات الإنقاذ.

2- الحفر من سطح الكهف لتوفير ممر آمن للخروج.

النقطة التى وُجد فيها الأطفال ومدربهم على عمق ما يقرب من 1000 متر من سطح الكهف وبالفعل بدأت محاولات الحفر إلا أنها تواجد صعوبات شديدة وذلك بسبب عدم قدرتهم على تحديد النقطة الموجود بها الأطفال تحديداً من على سطح الكهف، وبسبب طبيعة الكهف الصخرية فإن الحفر يتطلب معدات خاصة ويحتاج إلى أيام عديدة وخرائط إضافية غير متوفرة حالياً.
(مرفق صور توضيحية بالتعليقات لشرح هذا الإقتراح)

3- سحب المياه الموجودة داخل الكهف بالكامل.

عملت السلطات التايلاندية منذ البداية على سحب المياه الموجودة داخل الكهف ومازالوا مستمرين فى ذلك أملاً منهم فى أنهم يستطيعون سحب المياه بالكامل وبالتالى يستطيع الأطفال ومدربهم العودة مشياً على الأقدام كما ذهبوا، إلا أنهم وحتى هذه اللحظة لم يستطيعوا سوا سحب حوالى 40% فقط من المياه الموجودة داخل الكهف ومع استمرار الأمطار وتوقع بدأ الرياح الموسمية فإن إحتمالية زيادة المياه مرة أخرى قائمة مما يصعب من هذا الحل.
(مرفق صور توضيحية بالتعليقات لشرح هذا الإقتراح)

4- الإنتظار حتى إنتهاء موسم الرياح والأمطار وانحصار المياه داخل الكهف (4 أشهر تقريباً)

كانت أحد أكثر الإقتراحات ترجيحاً فى البداية هى الإنتظار حتى إنتهاء موسم الرياح والأمطار بتايلاند وانحصار المياه داخل الكهف بإنتهاء شهر أكتوبر تقريباً وذلك بتوفير ما يحتاجه الأطفال ومدربهم من طعام ومؤن وهذا هو سبب إمداد فرق الإنقاذ للأطفال ومدربهم بطعام يكفيهم 4 أشهر بعد أيام قليلة من العثور عليهم، إلا أنه ورغم أن هذا الإقتراح كان من أكثرهم ترجيحاً فى البداية لكن تم إستبعاده وذلك بسبب نقص كمية الأكسجين عند النقطة المتواجد بها الأطفال ومدربهم كما ذكرنا، وإحتمالية إصابتهم بأمراض كثيرة بسبب الظروف المحيطة منها ما يُسمى بأمراض الكهف، وصعوبة التنبأ بحالة الأمطار حيث من الممكن أن تملأ الكهف تماماً بما فيها النقطة المرتفعة التى يتواجدون بها.

5- عرض “Elon Musk” وهو مهندس وأحد رجال الأعمال الأمريكيين والرئيس التنفيذى لشركات “Tesla” “Neuralink” “SpaceX”

بأن إحدى شركاته مستعدة لتوفير غواصات صغيرة بحجم الطفل خفيفة الوزن ويمكن حمل الواحدة منها بواسطة غواص أو أثنين ويمكن أن تمر فى المناطق الضيقة بالكهف وأن فريقه من الممكن أن يقوم بتجميعها فى خلال 8 ساعات وتصل إلى تايلاند فى خلال 17 ساعة، ولكن وحتى هذه اللحظة لا توجد أخبار كافية عن هذا الإقتراح.

*معلومات متفرقة عن أصحاب الكهف

 أصحاب الكهف في تايلاند
– يُشارك فى عملية الإنقاذ أعداد كبيرة جداً من المحترفين من دول مختلفة ومتطوعين يبذلون طاقة كبيرة فى محاولة الإنقاذ.
– حاول فريق الإنقاذ إمداد خطوط تسمح بإتصال الأطفال ومدربهم بأهاليهم إلا أنها إنقطعت بسبب المياه.
– استطاع الأطفال كتابة رسائل خطية لذويهم ومعظمهم كانت مليئة بالفكاهة والتفائل.
– أرسل المدرب صاحب الـ 25 عاماً رسالة إعتذار للإهالى وأنه يشعر بالندم لإصطحاب الأطفال للكهف، إلا أن جميع الأهالى ردوا عليه بأنهم لا يلومونه وأنهم فخورين به وفى إنتظار خروجهم.
– سأل الأطفال عن نتائج كأس العالم وأخبروهم أن معظم الفرق الكبيرة غادرت كأس العالم، وعندما علمت الفيفا بذلك تمنت لهم السلامة ودعتهم لمشاهدة نهائى كأس العالم فى حالة خروجهم آمنين.
– أشار مختصين بأنه يجب وضع حالة الأطفال النفسية فى الإعتبار وقال أنهم من الممكن أن يبتسموا للكاميرا، لكن لا أحد يعلم ما الذى يدور بداخلهم، وأشار أنه من المحتمل إصابتهم بأعراض نفسية على المدى القريب.

*آخر التطورات أولاً بأول

– – تحديثات اليوم الأول من عملية الإنقاذ الأحد 8 يوليو 2018:

– فى الساعة العاشرة بتوقيت تايلاند المحلى الخامسة صباحاً بتوقيت القاهرة تم إخلاء الموقع من أمام الكهف من جميع المتواجدين من الصحفيين والمتابعين وتم عقد مؤتمر صحفى تم الإعلان فيه عن بدأ عملية الإنقاذ.
– أعلن المسئول عن عملية الإنقاذ فى المؤتمر الصحفى عن بدأ عملية الإنقاذ بدخول 18 غواص محترف إلى الكهف 13 منهم من الأجانب و5 من أفضل الغواصين التايلاندين المحترفين إلى الكهف لإجلاء الأطفال ومدربهم.
– قال المسئول عن عملية الإنقاذ أن هناك ثلاث عوامل هى التى تحدد مصير عملية الإنقاذ وهى الطقس ونسبة المياه داخل الكهف ومدى إستعداد الأطفال ومدربهم لإجلائهم وهى اآن فى أعلى درجاتها.
– قد تستمر عملية الإنقاذ ثلاثة أيام وقد تتوقف فى أى وقت وفقاً للظروف.
– نظراً لأن زمن الوصل للأطفال يستغرق ما يقرب من 6 ساعات فليس من المتوقع ظهور أى من الناجين قبل الساعة التاسعة مساءاً بتوقيت تايلاند (الرابعة بتوقيت القاهرة)
– تم فحص الأطفال ومدربهم بالأمس من قبل طبيب أسترالى لم يُعلن عن أسمه وأبلغ السلطات أنا حالتهم تسمح ببدأ عملية الإنقاذ.
– تواجد طائرات مروحية بمحيط الكهف للمساعدة فى نقل الأطفال عند خروجهم إذا لزم الأمر.
– إغلاق الطرق حول مستشفى Chiang Rai Prachanukroh والتى تبعُد 57 كيلو متر عن الكهف والمخطط إرسال الأطفال إليها بعد خروجهم.
– أعلنت السلطات ان مسافة كيلو ونصف من الممر داخل الكهف تم تفريغها من المياه بحيث يمكن المشى فيها.
-حتى الآن تم تحرير ٤ أطفال بسلام.
– سيتم عقد مؤتمر صحفى بعد قليل للشرح آخر التطورات.
– من المرجح أنه تم استخدام المقترح الخامس فى الإنقاذ وهو مقترح “Elon Musk” (مرفق صور لعملية الإنقاذ بالتعليقات)
16:10 تم إعلان أن أحد الأطفال تحت الملاحظة الدقيقة بالمستشفى.
16:20 أعلن رئيس عملية الإنقاذ أنه تم وقف عملية الإنقاذ وسيتم إستكمالها الساعة 8 بالتوقيت المحلى التايلاندى.
16:30 أعلن رئيس العملية أنهم أستهلكوا أنابيب الأكسجين المتوفرة وأنهم سيعاودون العمل بعد من 10 إلى 20 ساعة.
17:00 علن رئيس عملية الإنقاذ أنه ام إنقاذ 4 أطفال فقط حتى اآن وستستكمل عملية الإنقاذ لاحقاً.

– تحديثات اليوم الثانى من عملية الإنقاذ الأثنين 9 يوليو 2018:

5:00 حتى الآن لم يتم التأكد إذا ما كان تم إستئناف عملية الإنقاذ من عدمه، لكن تم إعلام الصحفيين أنها ستبدأ قريباً ولم يتم ذِكر وقت محدد.

5:30 بعد الأخبار تتحث عن أن أحد الأربع الذين تم إنقاذهم بالأمس هو المدرب نظراً لسوء حالته الصحية وذلك لعدم تناوله طعام وتوزيعه على الأطفال طوال فترة التسع أيام قبل إكتشاف مكانهم، إلا أنه ليس هناك تأكيد من السلطات الرسمية، حيث أنهم لم يعلنوا عن أسماء الأربعة الذين تم إنقاذهم بعد.

5:41 أعلنت وزيرة الخارجية الأسترالية فى لقاء تليفزيونى أنه سيتم إجلاء الأطفال ومدربهم فى مجموعات يتوقع من 2 : 4 أفراد فى المرة الواحدة، يذكر أن أستراليا قد أرسلت فريق مكون من 19 فرد للمشاركة فى عملية الإنقاذ تحت قيادة السلطات التايلاندية، وشارك غواصين أستراليين فى عملية الإنقاذ الناجحة أمس.

6:00 أعلن وزير الداخلية التايلاندى أن نفس الغواصين الذين قاموا بعملية الإنقاذ أمس هم الذين سيقومون بالعملية اليوم لأنهم أصبحوا بدراية كافية عن الغطس داخل الكهف، لكنهم الآن بحاجة إلى تزويد ممرات الكهف بأنابيب الأكسجين اللازمة لعملية الإنقاذ وأن هذا قد يستغرق عدة ساعات، كما أعلن أن الأربعة الذين تم إنقاذهم بالأمس بصحة جيدة وأقوياء لكنهم بحاجة لفحوصات طبية عديدة

12:00 انقاذ الطفل الخامس
13:10 انقاذ الطفل السادس
15:30 حتى الآن تم انقاذأربعة اليوم وبذلك اجمالى الذين تم انقاذهم ثمانى اشخاص ويتبقى خمسة اخرون.
16:10 انتهت عملية الإنقاذ الآن بعد نجاحها فى إنقاذ أربعة آخرين اليوم وسيتم إستكمالها فى صباح اليوم التالى بتوقيت تايلاند، إجمالى الذين تم إنقاذهم أمس واليوم 8 أفراد ويتبقى خمسة آخرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock