اختراعات و تكنولوجيا

أشهر طريقة للتخلص من توتر الاختبارات في أمريكا

فائدة تجربة دولاب البكاء قبل الاختبارات

كثيرا ما نمر بأوقات عصيبة للغاية وهذا ما يجعلنا نشعر بالتوتر والقلق ويزداد الأمر لنشعر بالعصبية الشديدة وهذا يؤثر على اعصابنا، يشعر الطلاب بالقلق والتوتر مع اقتراب موعد حلول الاختبارات وهذا يؤثر بشكل سلبي على الطلاب في كثير من الأحيان زيادة الضغط تتسبب في عدم قدرتهم على التحصيل جيدا وبالتالي عدم الإجابة بشكل صحيح في الاختبارات، وتعتبر هذه الفترة من أكثر الأوقات الحرجة التي يمر بها أولياء الأمور بالرغم من المحاولات التي يبذلونها لتهدئة أبنائهم لكن الخوف من الامتحان يسيطر عليهم، ومن أجل ذلك عمل الباحثون على هذا الاختراع المذهل تعرف على مزايا هذا الاختراع في السطور التالية.

 دولاب البكاء

طريقة مبتكرة تساعد على التخلص من توتر الاختبارات

قامت جامعة يوتا الأمريكية بابتكار طريقة مذهلة من شأنها أن تخلص الطلاب من المشاعر السلبية تجاه الاختبارات فهذه الوسيلة لها قدرة هائلة على التخلص من القلق والتوتر قبل فترة الاختبارات، ويعتبر القلق الذي يشعر به الطلاب قبل فترة الاختبارات قلق مرضي ويسهل اجتياز هذه المرحلة بسهولة إذا تعامل الطلاب مع هذه المرحلة بأسلوب علمي، وهذه الوسيلة هي عبارة عن دولاب يساعد الطلاب على اجتياز هذه المرحلة الصعبة وذلك من خلال أن يقوم الطلاب بالدخول إلى هذا الدولاب ويبقون في معزل بعيدا عن أعين الآخرين وهذه الطريقة لها دور كبير في التنفيس عن الغضب والقلق الذي يشعر به هؤلاء الطلاب وفقا لما أشار إليه الموقع الأمريكي أوديتي سينترال.

 دولاب البكاء

ويرجع الفصل في ابتكار هذا الدولاب المذهل إلى أحد الطلاب وهذا الطالب يدعي نيمو ميلر، وقد أشار إلى أن هذا الدولاب كان له فضل كبير في التخلص من القلق والتوتر المصاحب للطلاب قبل فترة الاختبارات، والغريب أنه أصبح شائعا استخدام هذا الدولاب في أمريكا حتى يتخلص الطلاب من إزعاج الاختبارات، ولهذا قام الطالب ميلر بوضع مجموعة من الشروط التي من شأنها أن تحقق الهدف المرجو من استخدام هذا الدولاب وهو التخلص من التوتر والقلق أثناء الاختبارات.

 دولاب البكاء

شروط استخدام دولاب البكاء

وقد أطلق على هذا الدولاب استخدم دولاب الطلاب نظرا لبكاء كثير من الطلاب داخل هذا الدولاب، ولابد أن يغلق الطلاب الباب جيدا حتى يحظى الطالب بأكبر قدر من الخصوصية داخل الدولاب وهذا ما يجعله يتخلص تماما من المشاعر السلبية تجاه الاختبارات، ويفضل ألا تتجاوز مدة بقاء الطالب داخل هذا الدولاب عشر دقائق، وانتشر استخدام هذا الدولاب في أمريكا خاصة بعد أن أعلن عن استخدامه عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock