اختراعات و تكنولوجيا

أحدث طريقة لعلاج القلق واضطرابات النوم في العالم

العلاج الإلكتروني والتخلص من الأرق

يعاني الكثيرون من مشاكل وضغوطات الحياة وهذا ما يجعلهم أكثر عرضة إلى الإصابة بالقلق والارق، وأمثال هؤلاء لا يشعرون على الراحة الكافية لعدم النوم بالقدر المطلوب ومن المؤكد أن ذلك سينعكس على وظائفهم واعمالهم وكذلك حياتهم الشخصية بشكل كبير ولذلك لجأ البعض إلى العلاج الإلكتروني للحد من مشاكل اضطرابات النوم والقلق، نسلط الضوء في هذا المقال على أهمية العلاج الإلكتروني وفوائده للتخلص من القلق.

العلاج الإلكتروني في علاج الأرق

فوائد العلاج الإلكتروني في علاج الأرق

أشارت الدراسات العلمية الحديثة إلى أهمية العلاج الإلكتروني في علاج مشاكل النوم حيث أن هؤلاء الأشخاص يتلقون علاج سلوكي عن طريق شبكة الإنترنت ولذلك أطلق عليه اسم العلاج الإلكتروني، وهذا العلاج كان له دور كبير في تحسين قدرة هؤلاء الأشخاص على النوم كما تراجعت حدة أعراض القلق وقلة النوم لديهم بشكل كبير.

وهذا العلاج يعتبر حديثا إلى حد ما، فكان من المعتاد أن يتلقى هؤلاء الأشخاص الذين يعانون من القلق وعدم القدرة على نوم علاج سلوكي ومعرفي وهذا العلاج هو عبارة عن مجموعة من النصائح التي لها قدرة هائلة على تحسين النوم والتخلص بشكل نهائي من القلق وعدم القدرة على النوم وذلك من خلال تحسين أنماط الحياة وتغيير الروتين اليومي الذي يتبعه هؤلاء ويتمثل ذلك في الاستيقاظ مبكرا والتقليل على قدر الإمكان من المشروبات التي تساعد على الأرق وعدم القدرة على النوم بشكل طبيعي وهي مشروبات الكافيين.

العلاج الإلكتروني في علاج الأرق

نتائج تطبيق برنامج سليبيو على مرضى الأرق

قام مجموعة من الباحثون بإجراء تجربة على عينة عشوائية من الأشخاص وقد بلغ عددهم حوالي 1700 حالة ممن يعانون من القلق واضطرابات النوم، وقد خضعت هذه العينة العشوائية إلى العلاج الإلكتروني عن طريق الإنترنت وذلك من أجل معرفة نتائج هذه الطريقة العلاجية بشكل دقيق، فقد تم تطبيق على هذه المجموعة برنامج علاجي أطلق عليه الباحثون اسم سليبيو، وهذا البرنامج العلاجي لمدة 12 اسبوعا، وقد تبين أن الأشخاص الذين تلقوا العلاج عن طريق الانترنت زادت قدرتهم على النوم بشكل طبيعي أكثر من الذين تلقوا علاج سلوكي ومعرفي.

العلاج الإلكتروني في علاج الأرق

أهمية الدراسة الجديدة في تحسين حياة الإنسان

وقد أشار قائد فريق البحث كولن إسبي إلى أهمية تطبيق هذا البرنامج على مرضي القلق فهم يشعرون برغبة في النوم بشكل طبيعي بعد عدد قليل من الجلسات، ومن الممكن أن يستفيد البشر من هذا التطبيق في الكثير من الأمور ومن أهمها توعية الإنسان بعيش حياة أفضل وذلك عن طريق إعطائه مجموعة من النصائح الذهبية التي من شأنها مساعدته على التمتع بصحة أفضل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock