اختراعات و تكنولوجيا

استغناء الصين عن الاطباء في المستقبل

استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي في تشخيص المرض

هل تتخيل اللحظة التي نستغني فيها نهائيا عن الأطباء بفضل التكنولوجيا الحديثة هل تعتقد أنه سيتحقق ذلك عن قريب أما أنها مجرد ترهات ليس لها اى اساس، تسعى الصين جاهدة إلى محاولة استخدام التكنولوجيا لتعويض نقص الأطباء بها، وذلك عن طريق استخدام مجموعة من أحدث الأجهزة التكنولوجية في العالم، تابع معنا المقال لمعرفة تفاصيل ذلك.

بدأ العلماء في الصين في استخدام أجهزة تقوم بتحليل الصور الإشعاعية وغيرها من الأجهزة التي من شأنها أن تقدم لمرضى القلب تقييم شديد الدقة عن نبض القلب وحالتهم الصحية، قام احد الرجال المتقاعدين يدعى تشو جيانغو الذي يبلغ من العمر الرابعة والستين عاما بالإعلان عن قيامه بإجراء تحليل طبي كامل في الصين بدون مساعدة الطبيب، حيث قام هذا الرجل بإدخال سوار معدني كبير الحجم في يده من أجل إجراء تحليل طبي كامل، وتبين حينها أن هذا الجهاز من أفضل أجهزة الذكاء الاصطناعي في العالم.

استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي

أهم الوسائل التي تتبعها الصين لتعويض نقص الأطباء

قامت شركة بينغ أن غود دكتور بتصميم هذا السوار الطبي وقد تم عرض هذا الجهاز الطبي المذهل في فعاليات المعرض العالمي حول الذكاء الاصطناعي في شنغهاي، تسعى دولة الصين الشعبية إلى محاولة التقدم في المجال الطبي وتعويض نقص الأطباء لديها، حيث يبلغ عدد سكان الصين حوالي 1.4 مليار نسمة في حين أن عدد الأطباء بها يبلغ عددهم حوالي 12 مليون طبيب وهذا يعني وجود نقص في الأطباء وحتى تعوض الصين هذا النقص تسعى إلى استخدام أجهزة الذكاء الاصطناعي.

أكبر منصة طبية في الصين

قدمت الشركة الصينية بينغ أن غود دكتور أفضل الأجهزة الطبية المطورة في العالم وذلك باعتبارها من أهم المنصات الطبية في الصين، تتلقى هذه المنصة عدد كبير من طلبات الاستشارة يوميا ومن المؤكد أنها لا تملك فريق طبي بالعدد المطلوب للإجابة عن جميع هذه الطلبات.

استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي في تشخيص المرض

تسعى هذه المنصة الصينية جاهدة من أجل تلبية جميع احتياجات المشتركين وذلك من خلال تطبيق ذكي يتم تحميله على الهواتف الذكية، يقوم المشاركون بتسجيل بياناتهم كاملة في هذا التطبيق وهذا التطبيق غاية في الدقة حيث يتم إعطاء تشخيص طبي إلى المرضى عن طريق تقنية الذكاء الاصطناعي ومن ثم يتم تحويله إلى أحد الأطباء.

استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي

وهذا يعني أنه لم يعد المرضي في حاجة إلى الذهاب إلى عيادات الأطباء وزيارة الطبيب من أجل وصف الحالة وتشخيصها وإعطاء العلاج المناسب وذلك عن طريق تقنية الذكاء الاصطناعي عبر الإنترنت وهذا يؤكد على تقدم الصين في المجال الطبي على عكس كثير من البلاد العربية التي يتوجب الذهاب إلى الأطباء في عياداتهم الخارجية إذا كنت في الصين فأنت لست في حاجة إلى الذهاب إلى الأطباء.

استخدام الروبوتات في العمليات

استخدام الروبوتات في العمليات

تعمل الصين في وقتنا الحالي على محاولة استلهام مجموعة من الأجهزة والآليات التكنولوجية الحديثة التي من شأنها مساعدة المرضى على تشخيص المرض، كما يسعى العلماء إلى تطوير نماذج روبوتات قادرة على إجراء العمليات الجراحية دون أى تدخل من الإنسان. وبالعودة إلى نقطة البداية فقد أخبر الرجل تشو جيانغو الذي اجري التحاليل الطبية دون مساعدة الأطباء بالرغم من أنه تمكن من إجراء تحاليل كاملة دون أى تدخل من الأطباء إلا أنه تبقى هناك حاجة ماسة إلى الأطباء حيث أنه لن يتمكن من فهم نتائج التحاليل والفحوصات الطبية دون مساعدة الأطباء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock